مــــركز دعـــــــــم المـــــرأة
للإستفســــــار عــــــن خـــــــــدمات المـــــــركز يمكنكــــــــــم الإتصــــــــال عــــــلى الخـــــــط المجــــــاني
80008006
Supreme Council for Women>المجلس الأعلى للمرأة>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار الأمانة العامة للمجلس>الأنصاري تستقبل رئيسة جمعية الصداقة الفرنسية البحرينية
الأنصاري تستقبل رئيسة جمعية الصداقة الفرنسية البحرينية

الأنصاري تستقبل رئيسة جمعية الصداقة الفرنسية البحرينية.jpg

استقبلت سعادة الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة الأستاذة هالة الأنصاري النائبة في البرلمان الفرنسي ورئيس جمعية الصداقة الفرنسية البحرينية السيدة بياتريس بيرون، وذلك في مقر المجلس بالرفاع.

وأعربت الأنصاري عن تطلع المجلس الأعلى للمرأة الدائم وباهتمام من رئاسته الموقرة للاستفادة من الخبرات المشتركة، مع الجمهورية الفرنسية الصديقة، في مجال التشريعات والقوانين الداعمة لحضور المرأة بمختلف المجالات وعلى كل المستويات، والاستهداء بالتجارب التشريعية المتقدمة للتطوير المستمر لمنظومة التشريعات الخاصة بالمرأة في مملكة البحرين، وبما يتسق مع الخصوصية الوطنية والمجتمعية.

وخصَّت الأنصاري بالذكر جهود المجلس الأعلى للمرأة، المؤخرة، في مجال إعداد وإصدار التقرير الوطني الخاص بقياس «مؤشر البحرين» في مجال التــوازن بيــن الجنســين للفترة (2017-2018)، في ظل البناء المعرفي الذي تختص به البحرين في مجال المرأة، مستفيداً في ذلك بالمنهجيات العلمية التي اعتمدتها المؤشرات والتقارير الدولية. وأشارت الأمين العام في هذا السياق إلى أن مؤشر التوازن بين الجنسين «الإجمالي» في مملكة البحرين قد ارتفع من 0.60 في عام 2016 إلى 0.64 لمتوسط الفترة 2017-2018.

من جانبها أشادت السيدة بيرون بمنجزات المجلس الأعلى للمرأة برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى، منوهةً بما تحظى به المرأة البحرينية من دعم خاص أسهم في تقدمها وإيصالها إلى مراتب صنع القرار. وأعربت الضيفة الفرنسية عن إعجابها بالتقدم المتسارع الذي تحرزه مملكة البحرين على صعيد دعم المرأة، مشيرة إلى أن التجربة البحرينية في مجال تقدم المرأة جديرة بالاحترام والتقدير العالمي، مستذكرة في هذا الصدد الزيارة الفاعلة التي قام بها وفد المجلس الأعلى للمرأة في العام الماضي لباريس ولقاء عدد من السادة النواب في البرلمان الفرنسي.

السيدة بيرون، وهي مهندسة كمبيوتر ومتخصصة في المجال، نوهت أيضا بتخصيص المجلس الأعلى للمرأة هذا العام للاحتفاء بالمرأة في مجال التعليم العالي وعلوم المستقبل، مشيدة بما تسجله المرأة البحرينية من حضور نوعي وانجازات في مجال العلوم الحديثة التي ترتبط بتقنية المعلومات والاتصالات والذكاء الصناعي والتعلم الآلي وغير ذلك.