مــــركز دعـــــــــم المـــــرأة
للإستفســــــار عــــــن خـــــــــدمات المـــــــركز يمكنكــــــــــم الإتصــــــــال عــــــلى الخـــــــط المجــــــاني
80008006
Supreme Council for Women>المجلس الأعلى للمرأة>المركز الإعلامي>الأخبار>أخبار الأمانة العامة للمجلس>سموها تلتقي المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة .. قرينة العاهل المعظم: التعاون مع الأمم المتحدة أثمر في دعم الجهود العالمية لتمكين المرأة
سموها تلتقي المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة .. قرينة العاهل المعظم: التعاون مع الأمم المتحدة أثمر في دعم الجهود العالمية لتمكين المرأة

29112022 (1).jpg
29112022 (2).jpg
29112022 (1).jpeg
29112022 (3).jpg

استقبلت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المعظم رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله سعادة الدكتورة سيما سامي بحوث وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، ورئيسة لجنة التحكيم الدولية لـجائزة الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة العالمية لتمكين المرأة، برفقة أعضاء لجنة تحكيم الجائزة، وذلك في قصر الروضة.

واستهلت قرينة العاهل المعظم الاجتماع بالإعراب عن شكر سموها للدكتورة بحوث ولجنة تحكيم الجائزة على ما يبذلونه من جهد مشترك للتأكد من أن نتائج الجائزة تتفق مع أهدافها في الاحتفاء بما يقوم به قطاع الأعمال من جهود تستحق التكريم والتقدير لأجل استدامة تقدم المرأة ورفع مساهماتها في التنمية، إضافة إلى بيان ما تسعى له المبادرات الفردية لتنمية مجتمعاتها المحلية عن طريق تمكين المرأة وأسرتها. مشيدة على هذا الصعيد، بإنجازات المرأة البحرينية المتواصلة وبنتائج لافتة وبرعاية ملكية استثنائية تعمل على تعزيز تلك المشاركة وتقدم لها دعماً معنوياً رفيعاً نجد آثاره واضحة على أدائها في التنمية الوطنية.

وثمنت سموها حفظها الله الجهود التي تبذلها هيئة الأمم المتحدة للمرأة في تحقيق أهداف ومقاصد "جائزة الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة العالمية لتمكين المرأة" التي انطلقت دورتها الثانية بتعاون مشترك بين مملكة البحرين والأمم المتحدة في يونيو من العام 2021 ووصلت حالياً لمرحلة إعلان النتائج بعد عمل مثمر وجاد من لجنة الجائزة على تلقي المشاركات والتقييم والتأكد من تلبية معايير الجائزة.

وأكدت صاحبة السمو الملكي رئيسة المجلس الأعلى للمرأة اهتمام المجلس باستدامة التعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، وتبادل الخبرات في مختلف المجالات، خاصة المرتبطة منها بالتعافي من الجائحة وبيان أثر مشاركتها حضور المرأة في الحياة العامة ومساهمتها الاقتصادية واستقرارها الأسري.

وأكدت سموها حفظها الله أن مملكة البحرين وعبر مؤسسة المجلس الأعلى للمرأة تولي اهتماما كبيرا بتعزيز التعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة من أجل مساندة الدول الساعية لترسيخ ثقافة ومبادئ تكافؤ الفرص والتوازن والمساواة بين الجنسين من خلال آليات واستراتيجيات وخطط عمل مبتكرة وشاملة، منوهةً سموها في هذا الصدد بعمل الهيئة على تمكين جميع النساء والفتيات وضمان حصولهن على كامل حقوقهن الإنسانية لبناء عالم تسوده المساواة بين الجنسين، وذلك ضمن توجهات الخطة الاستراتيجية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة للفترة 2022-2025.

وأعربت قرينة العاهل المعظم عن تطلع مملكة البحرين إلى العمل على مشاريع تنموية مشتركة بين المجلس الأعلى للمرأة ومكتب هيئة الأمم المتحدة للمرأة، مع مراعاة أولويات المملكة في مجال تنمية وتقدم المرأة، وتوافقها مع توجهات برنامج عمل الحكومة الموقرة ورؤية البحرين الاقتصادية 2030 وخطط التعافي الاقتصادي والاستراتيجيات التي انبثقت عنها.

من جانبها أعربت الدكتورة سيما سامي بحوث وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة عن حرص الأمم المتحدة على تعزيز التعاون مع مملكة البحرين والمجلس الأعلى للمرأة بما يسهم في تمكين المرأة عالمياً، مشيرة إلى أن "جائزة الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة العالمية لتمكين المرأة" باتت نموذجاً يحتذى في التنسيق وتبادل الخبرات والتجارب بين الأمم المتحدة ودول العالم.


أخبار الأمانة العامة للمجلس